وزير الداخلية المصري يرجح رحيل المزيد من قيادات الإخوان عن قطر

16 أيلول, 2014 03:22 م

38 0

وزير الداخلية المصري يرجح رحيل المزيد من قيادات الإخوان عن قطر

رجح وزير الداخلية المصري، اللواء محمد إبراهيم، الأحد، رحيل المزيد من قيادات جماعة الإخوان المسلمين المتواجدين بقطر.

وفي مؤتمر صحفي بمقر الوزارة، وسط القاهرة، الاحد، قال إبراهيم: “ أعتقد أن قطر طالبت بطرد أكثر من 7 من قيادات الإخوان الهاربين بها وجارى التنسيق مع الإنتربول لملاحقة القيادات الصادر بحقها طلبات ضبط وإحضار من قبل الجهات القضائية”، بحسب وكالة الأنباء المصرية الرسمية.

وفي مؤتمر صحفي بمقر الوزارة، وسط القاهرة، الاحد، قال إبراهيم: “ أعتقد أن قطر طالبت بطرد أكثر من 7 من قيادات الإخوان الهاربين بها وجارى التنسيق مع الإنتربول لملاحقة القيادات الصادر بحقها طلبات ضبط وإحضار من قبل الجهات القضائية”، بحسب وكالة الأنباء المصرية الرسمية.

وفي مؤتمر صحفي بمقر الوزارة، وسط القاهرة، الاحد، قال إبراهيم: “ أعتقد أن قطر طالبت بطرد أكثر من 7 من قيادات الإخوان الهاربين بها وجارى التنسيق مع الإنتربول لملاحقة القيادات الصادر بحقها طلبات ضبط وإحضار من قبل الجهات القضائية”، بحسب وكالة الأنباء المصرية الرسمية.

وكانت مصادر داخل جماعة الإخوان، قالت في وقت متأخر من مساء الجمعة، لوكالة “الأناضول” إن “قطر طلبت من 7 من قيادات الجماعة والشخصيات المقربة منها مغادرة البلاد خلال أسبوع″.

وكانت مصادر داخل جماعة الإخوان، قالت في وقت متأخر من مساء الجمعة، لوكالة “الأناضول” إن “قطر طلبت من 7 من قيادات الجماعة والشخصيات المقربة منها مغادرة البلاد خلال أسبوع″.

وكانت مصادر داخل جماعة الإخوان، قالت في وقت متأخر من مساء الجمعة، لوكالة “الأناضول” إن “قطر طلبت من 7 من قيادات الجماعة والشخصيات المقربة منها مغادرة البلاد خلال أسبوع″.

والشخصيات التي طلبها منها قطر مغادرة البلاد تضم: محمود حسين العام لجماعة الإخوان المسلمين، وعمرو دراج عضو المكتب التنفيذي لحزب الحرية والعدالة، وحمزة زوبع عضو المكتب التنفيذي لحزب الحرية والعدالة، وأشرف بدر الدين عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة، وجمال عبد الستار وكيل وزارة الأوقاف المصرية الأسبق القيادي بجماعة الإخوان، والداعيان الإسلاميان عصام تليمة (من الإخوان) ووجدي غنيم (مقرب من جماعة الإخوان).

والشخصيات التي طلبها منها قطر مغادرة البلاد تضم: محمود حسين العام لجماعة الإخوان المسلمين، وعمرو دراج عضو المكتب التنفيذي لحزب الحرية والعدالة، وحمزة زوبع عضو المكتب التنفيذي لحزب الحرية والعدالة، وأشرف بدر الدين عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة، وجمال عبد الستار وكيل وزارة الأوقاف المصرية الأسبق القيادي بجماعة الإخوان، والداعيان الإسلاميان عصام تليمة (من الإخوان) ووجدي غنيم (مقرب من جماعة الإخوان).

والشخصيات التي طلبها منها قطر مغادرة البلاد تضم: محمود حسين العام لجماعة الإخوان المسلمين، وعمرو دراج عضو المكتب التنفيذي لحزب الحرية والعدالة، وحمزة زوبع عضو المكتب التنفيذي لحزب الحرية والعدالة، وأشرف بدر الدين عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة، وجمال عبد الستار وكيل وزارة الأوقاف المصرية الأسبق القيادي بجماعة الإخوان، والداعيان الإسلاميان عصام تليمة (من الإخوان) ووجدي غنيم (مقرب من جماعة الإخوان).

والسبت، قال عادل فهمى، مساعد وزير العدل المصري للتعاون الدولي، لوكالة “الأناضول” إن “مصر تثمن دور قطر فى إبعاد قيادات الإخوان المطلوبين للعدالة في القاهرة”.

والسبت، قال عادل فهمى، مساعد وزير العدل المصري للتعاون الدولي، لوكالة “الأناضول” إن “مصر تثمن دور قطر فى إبعاد قيادات الإخوان المطلوبين للعدالة في القاهرة”.

والسبت، قال عادل فهمى، مساعد وزير العدل المصري للتعاون الدولي، لوكالة “الأناضول” إن “مصر تثمن دور قطر فى إبعاد قيادات الإخوان المطلوبين للعدالة في القاهرة”.

فهمي أضاف: “قرار قطر بطرد عدد من قيادات الاخوان هو قرار جرئ يدخل فى إطار تحسين العلاقات مع مصر ومع دول الخليج فى محيطها”، مشيرا إلى أن “هذا القرار جاء ليثمن مجهود سياسي دولي وعربي قامت به مصر والأشقاء العرب من أجل ملاحقة قيادات جماعة الإخوان الإرهابية”.

فهمي أضاف: “قرار قطر بطرد عدد من قيادات الاخوان هو قرار جرئ يدخل فى إطار تحسين العلاقات مع مصر ومع دول الخليج فى محيطها”، مشيرا إلى أن “هذا القرار جاء ليثمن مجهود سياسي دولي وعربي قامت به مصر والأشقاء العرب من أجل ملاحقة قيادات جماعة الإخوان الإرهابية”.

فهمي أضاف: “قرار قطر بطرد عدد من قيادات الاخوان هو قرار جرئ يدخل فى إطار تحسين العلاقات مع مصر ومع دول الخليج فى محيطها”، مشيرا إلى أن “هذا القرار جاء ليثمن مجهود سياسي دولي وعربي قامت به مصر والأشقاء العرب من أجل ملاحقة قيادات جماعة الإخوان الإرهابية”.

فيما قال، مصدر قضائي لوكالة الأناضول، أمس، إن النائب العام المصري هشام بركات، كلف إدارة التعاون الدولي بالنيابة العامة، اتخاذ الإجراءات اللازمة نحو مخاطبة الشرطة الجنائية الدولية (انتربول) لملاحقة وإلقاء القبض على “قيادات وأعضاء بجماعة الإخوان المسلمين” هاربين خارج البلاد، من بينهم القيادات التي تم إبعادها من قطر.

فيما قال، مصدر قضائي لوكالة الأناضول، أمس، إن النائب العام المصري هشام بركات، كلف إدارة التعاون الدولي بالنيابة العامة، اتخاذ الإجراءات اللازمة نحو مخاطبة الشرطة الجنائية الدولية (انتربول) لملاحقة وإلقاء القبض على “قيادات وأعضاء بجماعة الإخوان المسلمين” هاربين خارج البلاد، من بينهم القيادات التي تم إبعادها من قطر.

فيما قال، مصدر قضائي لوكالة الأناضول، أمس، إن النائب العام المصري هشام بركات، كلف إدارة التعاون الدولي بالنيابة العامة، اتخاذ الإجراءات اللازمة نحو مخاطبة الشرطة الجنائية الدولية (انتربول) لملاحقة وإلقاء القبض على “قيادات وأعضاء بجماعة الإخوان المسلمين” هاربين خارج البلاد، من بينهم القيادات التي تم إبعادها من قطر.

مصدر: factjo.com

إلى صفحة الفئة

Loading...