قصائد لتيسير السبول في ختام مهرجان مأدبا الشعري الثاني

13 تشرين الأول, 2014 06:59 ص

42 0

قصائد لتيسير السبول في ختام مهرجان مأدبا الشعري الثاني

قصائد لتيسير السبول في ختام مهرجان مأدبا الشعري الثاني

سرايا - اختتم مهرجان مأدبا الشعري الثاني فعالياته، يوم أمس الأول، بقراءة لعدد من قصائد الراحل تيسير السبول، قرأها الشاعر والروائي جلال برجس، والذي أدار الأمسية الختامية للمهرجان.

في أولى القراءات الشعرية قرأ الشاعر شهيد قبيلات عدداً من قصائده التي ذهبت إلى مواضيع استثنائية، بلغة مغايرة عبر روح شعرية باحثة عن الفرادة في الصورة الشعرية وفي المطروق، إذ عاين قبيلات بلغة جريئة تقلبات الآدمي إزاء عناصر الحياة، وانشغاله بالبحث عن فردوسه المفقود.

القراءة الثانية كانت للشاعرة لينا جرار التي ذهبت باتجاه ما تريده حواء من الحياة، بلغة شعرية شفافة، وإيقاع شعري أنثوي انسحب على انتقاءاتها في مواضيع قصائدها التي راقت لمن غصت بهم قاعة المهرجان.

ومن جهته قرأ الشاعر سعيد يعقوب قصيدة بعنوان مأدبا، عاين عبرها علاقته بمدينة مأدبا وأناسها، متغنياً بما تحفل به المدينة من تآخي وأفق سلام.

وقرأ الشاعر علي الشوابكة جملة من قصائده التي ضمنها عدداً من المفردات في الدارجة الأردنية، ذاهباً إلى مواضيع لم تبتعد عن الهم اليومي للإنسان الذي بات يعاني ضغط التحولات العالمية القاسية. ولم تغب الروح المسرحية عن قصائد الشوابكة، خاصة في قصيدته التي تغنى فيها بجدارا.

وفي ختام الأمسية قام الناقد والباحث حنا القنصل بتسليم الدروع إلى الشعراء الذين شاركوا في الأمسية الختامية للمهرجان.

مصدر: sarayanews.com

إلى صفحة الفئة

Loading...